المساعدة في العمل

التركيز على البيئة

A refugee treks along a major road

خطة الاستجابة الإقليمية للاجئين والمهاجرين الخاصة بالوضع في فنزويلا هي الأولى من نوعها التي تعمل على دمج موضوع البيئة الشامل في استجابتها الإقليمية، وبناءً على تجربة عام 2020، وضعت هذه الخطة من خلال التحليل القطاعي باستخدام عدسة بيئية، حيث يساعد ذلك في تحديد المشكلات البيئية التي يواجها اللاجئون والمهاجرون من فنزويلا، فضلاً عن التأثير البيئي للاستجابة. واستنادًا إلى الملاحظات الإرشادية الموضوعية التي وضعتها جهة التنسيق البيئية التابعة للمنصة الإقليمية، فمن الضروري أن يُكمل جميع شركاء منصة التنسيق الإقليمية المشتركة بين الوكالات (الاستجابة للفنزويليين) التقييم الذاتي البيئي، كجزء من مشاركتهم في خطة الاستجابة الإقليمية للاجئين والمهاجرين، والتي ستستكمل بالتقييمات البيئية على مدار العام. ويعد هذا التركيز جزءًا من عملية دمج واسعة للموضوعات الشاملة الأساسية في جميع أعمال المنصة الإقليمية، بالإضافة إلى الاعتبارات المُعممة الخاصة بالحماية من الاستغلال والاعتداء الجنسي والمساءلة الجماعية تجاه السكان المتضررين وقضايا النوع الاجتماعي ومركزية الحماية. تُظهر الصورة رحلة مسافر على طريق عام. يذهب كثيرون في هذه الرحلة ومعهم فقط سترة خفيفة ونعل مطاطي وحقيبة ظهر صغيرة تحتوي على أهم الأشياء الأساسية التي يمكنهم حملها.

المنظمة الدولية للهجرة/ ميوز محمد

IOM/Muse Mohammed